ترجمة

English

    Social Items

Advertisement

Huawei و Google ماذا يحصل بين عمالقة التقنية ؟

هاي فور تك

Huawei و Google ماذا يحصل بين عمالقة التقنية ؟

في خضم المنافسات الاقتصادية بين الدول والشركات الكبرى وعلى رأسها الشركات التكنولوجيا والتقنية اصدر الرئيس الاميركي دونالد ترامب قائمة تحظر وتمنع من التعامل مع عدد من الشركات التقنية ومنها شركة هواوي الصينية العملاقة وبموجب هذا القرار يمنع هذه الشركة من الواصل التكنولوجي مع أي شركة أمريكية بدون موافقة الحكومة.

وقال رين جينغفاي الرئيس التنفيذي لهواوي لوسائل إعلام يابانية في أول تعليق بعد فرض الحظر, نحن بالفعل نستعد لهذا الوضع واضاف أن الشركة التي تشتري مكونات تبلغ قيمتها كل عام حوالي 67 مليار دولار سوف تعمل على تطوير تلك المكونات بنفسها.

وهنا قالت جوجل إنها ملتزمة بقرارات الإدارة الأمريكية وتبحث الآثار المترتبة على قرارها ويعني هذا القرار و الذي أوردته وكالة رويترز في بادئ الأمر أن هواتف هواوي ستفقد التحديثات الأمنية والدعم التقني وتطبيقات مثل يوتيوب وخرائط جوجل.


وبذلك فقد حرمت شركة جوجل الأمريكية شركة هواوي الصينية لصناعة الهواتف، من الحصول على بعض التحديثات لنظام تشغيل أندرويد. وستفقد الهواتف الذكية الجديدة التي تنتجها الشركة الصينية أيضا إمكانية الوصول إلى متجر تطبيقات غوغل، والبريد الالكتروني جي ميل.

وقد اورد حساب الاندرويد الرسمي في التويتر تغريدة جاء فيها ما يلي :
بالنسبة إلى أسئلة مستخدمي هواوي وفيما يتعلق بالخطوات التي نتبعها للامتثال لإجراءات حكومة الولايات المتحدة الأخيرة: نؤكد لكم اننا نلتزم بجميع متطلبات الحكومة الأمريكية ، وستظل الخدمات مثل Google Play والأمن من Google Play Protect تعمل على هاتف هواوي الحالي.
ولم يتأخر رد شركة هواوي وقد اصدرت تصريح جاء فيه ::
ساهمت شركة هواوي بشكل اساسي في تطوير نظام أندرويد حول العالم. كوننا احد الشركاء العالميين الرئيسيين للاندرويد , عملنا عن كثب مع منصة المصدر المفتوح التابعة للاندرويد وقد استفاد منه جميع المستخدمين.


سوف تواصل شركة هواوي تفير تحديثات الامان وخدمات ما بعد البيع لجميع الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية الحالية من هواوي وهونر بما في ذلك المنتجات التي تم بيعها وما تزال داخل المخازن.

سنواصل العمل على بناء بيئة برمجية امنة ومستدامة من اجل توفير تجربة افضل لجميع المستخدمين حول العالم.
يعني لو تمتلك جهاز هواوي حالياً فوفق التصريحات سيظل يعمل مع متجر التطبيقات به.
لكن يفضل عدم شراء أي جهاز هواوي جديد حالياً حتى تتضح الصورة

فقيام الحكومة الأمريكية بمحاربة التقنية الصينية ومنها إجبار جوجل على وقف دعم الاندرويد لأجهزة هواوي تعتبر خطوة خطيرة امام استمرار نجاحات الشركات التقنية الأمريكية.

فربما العالم لن يثق بأي شركة أمريكية وهو ما سيجعل الصين لان تبادر في إطلاق أنظمتها الخاصة وقد تتبعها الكثير من الدول.

وهنا علينا التوقف لحظة لنقول ::

برأينا المتواضع رغم كل ما نشهده حاليا من اخبار تقنية سيئة وصراعات اقتصادية فإننا نظن ان ما يحصل الان بين جوجل وهواوي سيكون له مردود ايجابي جدا على المستخدمين , واذا صدقت توقعاتنا فإن العملاق الصيني لن يجاس مكتوف اليدين فقد نرى بالمستقبل القريب نظام تشغيل جديد ونوعي غير اللذي عهدنا ونراه اليوم من Android و IOS

وسيكون لذلك منحنى هام على صعيد العالم وفي الاصداء التقنية.

****************

ليست هناك تعليقات